مشروع التبرع المنتظم بالدم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مُساهمة مشروع التبرع المنتظم بالدم

مُساهمة من طرف leonero2016 في الخميس 22 ديسمبر 2016, 18:49

مشروع التبرع المنتظم بالدم




bsmlah






بسم الله الرحمن الرحيم
مشروع التبرع المنتظم بالدم
قبل أن أتكلم عن المشروع أحب أن أوضح أولا بعض المعلومات عن جمعية (مصر شريان العطاء) القائمة على المشروع
نبذة عن جمعية (مصر شريان العطاء) 


كانت البداية عام 1999، عندما قام بعض طلاب كلية الطب جامعة عين شمس بمجموعه من المشاريع الخيرية تهدف لرعاية مرضى السرطان و مرضى عيادة الدم و أسرهم، ومحاولة توفير الدم الآمن و الكافي للأطفال مرضى أنيميا البحر المتوسط و سرطان الدم، وتوفير الرعاية الطبية لطلبة الكلية وأسرهم من خلال السادة الأطباء أعضاء هيئة التدريس, ومرت السنوات وكبرت المشاريع وتوسعت الأنشطة وازدادت جذورها عمقاو سعد الزملاء بتطور المشاريع كثيرا وأيضا بنعمة الأخوة فى الله فأصبحوا أسرة واحدة ,عقل واحد يطور ويفكر ,قلب واحد يؤمن بالله ويخشاه ؛كبيرهم وصغيرهم ,قديمهم وحديثهم , حينها صعد فى الأفق حلم تأسيس جمعية أهلية تمكنهم من توسيع نشاطهم وتجعلهم هيئة رسمية معترف بها حتى كان إشهار جمعية مصر شريان العطاء عام 2004. 
كانت غايتنا هي رضا الله ، ورؤيتنا أن العمل التطوعي هو الأمل لرفعة بلدنا وعزها، فكان تجمعنا معا..نحقق الحلم. 


بعض الأنشطة والمشاريع التي تقوم عليها الجمعية : 


o مشروع التبرع المنتظم بالدم: يهدف إلى نشر فكرة التبرع المنتظم بالدم لسد العجز الواضح بين كميات الدم التي يحتاجها المرضى وبين الكميات المتوفرة .
o مشروع التكافل الطبي: يهدف إلى توفير الرعاية الطبية لطلبة كلية الطب وأسرهم.
o مجموعة المشاريع: تنقسم إلى مشاريع تنموية لتحويل اسر المرضى الفقيرة إلى اسر عفيفة منتجة نافعة للمجتمع ، ومشاريع استثمارية تهدف إلى توفير دخل ثابت للجمعية بالإضافة إلى توفير فرص عمل لبعض الشباب من ذوي المؤهلات المختلفة.
o مشروع أيادي:يهدف إلى تذليل العقبات أمام طلاب كلية الطب وذلك بتوفير الاحتياجات الدراسية للطلبة غير القادرين وكفالتهم كفالة كاملة.
o مجموعة رعاية النشء: تعمل هذه المجموعة على الارتقاء بمستوى الأطفال( المرضى بعيادة الدم أو أبناء مرضى الأورام) دينيا وعلميا واجتماعيا من خلال دروس التقوية و الرحلات.
o مجموعة دعم مراكزعلاج الأورام: تعمل على خدمة المرضى السرطان المتواجدين بمراكز الأورام من خلال متابعتهم لتوفير أي نقص بالعلاج الكيماوي أو غيره.
o مجموعة رعاية المرضى الغير محجوزين: تعمل على رعاية الأطفال المرضى المترددين على عيادة الدم، ورعاية مرضى الأورام الغير محجوزين بالمركز العلاجي (المترددين على العيادة).


بعض الإنجازات التي تمت بعون الله :


o تنظيم ما يزيد على 120 حملة تبرع بالدم بالأماكن المستهدفة (الجامعات- المساجد – الأندية –الجمعيات).
o تنظيم رحلات وحفلات للأطفال مرضى أمراض الدم المزمنة ومرضى الأورام وأسرهم إلى الحدائق والملاهي.
o تم تجميع اكثر من 1000 مصنف دراسي (كتاب – ملزمة – مرجع ) لمساعدة الطلبة الغير قادرين
o تم افتتاح الصيدلية الإكلينيكية بمركز علاج الأورام بمستشفيات جامعة عين شمس.
o تم القيام بقافلة طبية لبعض قرى محافظة النائية
o حفل إفطار سنوي للمرضى وأسرهم والمتطوعين خلال شهر رمضان.
o الدعم الاجتماعي والمادي لبعض الأسر من المرضى.
o تم من خلال أنشطة المشروع جمع ما يزيد على 22 ألف كيس دم آمن من متبرعين متطوعين فقط لصالح بنك الدم الرئيسي بمستشفيات جامعة عين شمس والمركز القومي لنقل الدم .
o إقامة احتفالية خاصة للترويج للتبرع التطوعي بالدم تحت شعار( دمنا يكفينا كلنا) يوم 23-3-2005في ساقية الصاوى بالزمالك.
o توفير الكثير من الاحتياجات المادية و العينية للمرضى المحجوزين بمركز علاج الأورام ، و المترددين على العيادة لتناول الكيماوي أو الإشعاعي أو المتابعة بشكل منتظم.
o شهادة تقدير لجمعية( مصر شريان العطاء) لدورها في التوعية الصحية في الأمسية الإعلامية التي أقامها المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية 28/6/2005 بحضور مدير عام المنظمة .
o تصميم وتنفيذ العديد من النشرات والملصقات التي تحض على التبرع بالدم.
o توفير بعض الكتب و الاحتياجات الدراسية من بلاطي و سماعات وهياكل لأكثر من 40 طالب في 5 دفعات مختلفة.
o تطوير الأجهزة الموجودة في مركز علاج الأورام للوصول إلى تحسين أساليب العلاج و النتيجة منها.
o توفير بعض احتياجات مركز علاج الأورام من أجهزه و معدات مثل جهاز رسم القلب ecg و جهاز قياس السكر
o إقامة مشروعات الصدقة الجارية ، والتي تدر على أسر المرضى دخلا ثابتا ( ماكينات خياطة ، ملابس ، بقالة ، ..... )
o المساهمة في الدعم الاجتماعي لأسر المرضى من خلال توفير احتياجات زواج الأبناء أو الدراسة.
o حفل الإفطار السنوي بمركز علاج الأورام التابع لمستشفيات جامعة عين شمس ، ومشروع شنطة رمضان
o عرض الملابس المستعملة لصالح عمال الكلية والمرضى.
o تم مساعدة ما يقرب من 12000 مريض من خلال مشروع التكافل الطبي.


الطموحات المرجو تحقيقها إن شاء الله :


o تنسيق جهود الجهات غير الحكومية التي بدأت الاهتمام بمشكلة الدم في مصر وصولا إلى نظرة ناضجة متكاملة ترى جذور المشكلة (نقص الوعي بمسئولية المجتمع ككل عن توفير الدم الآمن) وتسعى إلى حلها من خلال توحيد الجهود لنشر الوعي واستعادة الثقة وتدعيمها.
o إنشاء مستشفى جمعية مصر شريان العطاء الخيري.
o توصيل الخدمة الطبية إلي المناطق النائية و المحرومة وذلك بتنظيم قوافل طبية من الأطباء المشاركين في مشروع التكافل الطبي.




نأتي الآن للحديث عن مشروع التبرع المنتظم بالدم


مشروع التبرع المنتظم بالدم


يعتبر نقص إمدادات الدم الآمن مشكلة دولية ، ومصر هي إحدى الدول التي تعاني عجزا في توفير كميات الدم اللازمة لمواجهة الاحتياجات الدائمة و الطارئة (وذلك على الرغم من الجهد المبذول في الحملات المستمرة) . ويقدر أن الاحتياجات تزيد على ضعف حجم التبرعات بأنواعها الثلاثة (التطوعي ، العائلي ، وبمقابل) ومن هنا نشأت فكرة مشروع التبرع المنتظم بالدم (شريان العطاء). 
هو أول مشروع في مصر يقوم على فكرة التبرع التطوعي المنتظم ويطبق نظام تسجيل واستدعاء المتبرعين المنتظمين بالتعاون مع بنك الدم الرئيسي لمستشفيات جامعة عين شمس والمركز القومي لنقل الدم وذلك طبقا للمبادئ والأهداف التي تضعها منظمة الصحة العالمية .




البداية: 
بدأ المشروع في فبراير 2000 بهدف سد العجز في كميات الدم المتوفرة لعيادة أمراض الدم والأورام لمستشفي الأطفال الجامعي مستشفيات جامعة عين شمس وقام على أساس قيام الأعضاء المؤسسين بتحفيز زملائهم على التبرع التطوعي المنتظم وذلك لتوفير كميات منتظمة من الدم للأطفال مرضى الدم والأورام.
ثم يقوم أعضاء المشروع بتسجيل بيانات المتبرع في جداول الاستدعاء لاستدعائه للتبرع القادم بعد فترة تم الاتفاق على أن تكون 3 شهور للرجال ,4 شهور للنساء. 
التطور:
كان التطور في فكر المشروع وأهدافه حين تم الإطلاع على مطبوعات منظمة الصحة العالمية الصادرة في يوم الصحة العالمي 7 أبريل 2000 وكان شعار اليوم: 
توفير الدم الآمن مسئولية كل فرد منا.
Safe BloodStarts With Me
حيث ركزت هذه المطبوعات بوضوح على أهمية دور المتبرع المتطوع لضمان سلامة الدم كما ركزت على مفهوم التبرع التطوعي المنتظم كحجر الأساس لعملية توفير الدم الآمن وتضمنت: 


o يعتبر غياب نظام التبرع على أساس مجتمعي من أهم المشاكل التي تعاني منها أغلب دول إقليم شرق المتوسط.
o هناك أدلة قوية على أن أفضل الإجراءات فاعلية لضمان سلامة الدم هو أن يتم جمع الدم من فئة محددة جيدا من المتبرعين الذي لا يتلقون أجراً والذين يتبرعون بدمهم بانتظام.


وبذلك انتقل إلينا مفهوم الدم الآمن وضرورة الاهتمام بجودة الدم مع كفايته حيث لم يعد الانتظام في التبرع مرغوباً فقط لتوفير دم كافي بل الأهم هو أمان الدم وفعاليته. 
تزامن ذلك مع افتتاح المركز القومي لنقل الدم في نوفمبر 2000 مما أعطي فكرة المشروع دعما من مؤسسة حكومية حديثة تحاول الوصول بمستوى خدمات نقل الدم بمصر إلى المستوى العالمي, فتم التعاون مع المركز في تنظيم الحملات وورش العمل و برامج التدريب لأعضاء المشروع وتم توسيع قاعدة بيانات المتبرعين المسجلين في المشروع كما تم البدء في نشر مفاهيم خدمات نقل الدم الحديثة مثل التبرع بالمشتقات (aphresis donation ) وفصائل الدم التفصيلية (Phenotyping ) 


يهدف المشروع إلى توفير الدم الآمن والكافي لكل المرضى في مصر عن طريق: 


o تصحيح المفاهيم الخاطئة عن التبرع بالدم بهدف تغيير فكر وسلوك المجتمع تجاه التبرع بالدم من خلال محورين :
الثقة: استعادة ثقة المجتمع في خدمات نقل الدم .
المسئولية: توفير الدم الآمن مسئولية جميع أفراد المجتمع
o برنامج للتبرع المنتظم بالدم على المستوى القومي وتقديم خدمات ومساعدات للمتبرعين المنتظمين.
o برنامج للتبرع الموجه ( مجموعات محددة من المتبرعين تلتزم بالتبرع المنتظم لصالح أحد مرضى أنيميا البحر المتوسط).
o قاعدة بيانات للمتبرعين لدعم برنامج التبرع المنتظم و توسيع برنامج التبرع الموجه.
o المساهمة في توفير الدم لحالات الطوارئ.


تم تسجيل جمعية مصر شريان العطاء في 21-6-2004 كأول جمعية أهلية مصرية تهدف ضمن أهدافها الرئيسية إلى توفير الدم الآمن بجانب أنشطتها الاجتماعية الأخرى.




إنجازات المشروع




أولا :مجال الإعلام والعلاقات العامة
أ: وسائل الإعلام 
الصحافة:
الاتصال بعدد من كبار الكتاب والصحفيين للتعريف بفكرة المشروع والكتابة عنها؛ منهم على سبيل المثال:
أ/أحمد بهجت - أ/ أشرف أمين --> بجريدة الأهرام
أ/أحمد السرساوى - أ/أسامة السعي - د/حسن رجب - أ/ فؤاد فواز --> جريدة أخبار اليوم


الإذاعة والتليفزيون :إجراء مجموعة من اللقاءات مع قنوات إذاعية وتلفزيونية ناجحة لنشر ثقافة التبرع لتطوعي المنتظم بالدممن أهمها 


o برنامج قضية علمية عن نقل الدم ومخاطره والدم الآمن قناة النيل للبحث العلمي يناير 2002
o برنامج FM TV على قناة مزيكا الفضائية وإذاعة نجوم FM 12/8/2005
o برنامج حديث الصباح قناة الجزيرة الإخبارية لمناقشة تقرير عن ثقافة التبرع بالدم 2/3/2006


الإنترنت: 


o إنشاء موقع إلكتروني لعرض المعلومات الصحيحة عن عملية التبرع بالدم و تحفيز متبرعين جدد
o إنشاء مجموعة بريدية لتبادل الخبرات والإعلان عن أنشطة التبرع المنتظم
o التعاون مع شبكة إسلام اون لاين في الإعداد والتنفيذ للحملة التشجيعية للتبرع التطوعي التي استمرت طوال شهر يونيو2004 بمناسبة الاحتفال الأول باليوم العالمي للمتبرعين بالدم.
o الترويج للتبرع التطوعي على عدد من المواقع الإلكترونية الشهيرة: عشرينات_ عمرو خالد _ إسلام أون لاين .
o إنشاء صفحات خاصة بالتعاون مع موقع مصراوى لعرض المعلومات الصحيحة عن عملية التبرع بالدم وتحفيز متبرعين جدد . 


ب: المواد الدعائية : 


o تم إنتاج فيلم تسجيلي قصير عن مشكلة الدم في مصر بعنوان نقطة دم
o إنتاج سكتش تمثيلي يتناول الأفكار السلبية عن التبرع بالدم بأسلوب ساخر مع بيان المعلومة الصحيحة
o تسجيل أغنية إنسانية بواسطة فريق من الأطفال المرضى المعتمدين على نقل الدم بعد تدريبهم واستخدامها في حملات الدعاية
o تصميم وتنفيذ العديد من النشرات والملصقات التي تحض على التبرع بالدم
- ملحوظة: تم إنتاج جميع هذه المواد اعتمادا على متطوعين تم إقناعهم بالمشروع وبدون أي مقابل.
o إقامة احتفالية خاصة للترويج للتبرع التطوعي تحت شعار( دمنا يكفينا كلنا) يوم 23-3-2005في ساقية الصاوى بالزمالك تم خلالها عرض تجربة جمعية مصر شريان العطاء و جمعية رسالة كما عرضت مواد التوعية المعدة (الفيلم التسجيلي والاسكتش) وأقيم معرض فني لرسومات الأطفال مرضى الدم, وقد حضرها عدد كبير من الإعلاميين والمتطوعين والمرضى وأسرهم والجمهور وشارك فيها:
- د/ إبراهيم الكردانى الممثل الإعلامي للمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية. 
- أ.د./ محسن الألفي رئيس الجمعية المصرية لأمراض دم الأطفال والأورام ورئيس جمعية مصر.. شريان العطاء. 
- أ.د./شريف عبد العظيم رئيس جمعية رسالة الخيرية. 
- د/ فاتن مفتاح مدير عام خدمات نقل الدم القومية.


ثانيا: مجال التبرع الدم: 


o تنظيم ما يزيد على 120 حملة تبرع بالدم بالأماكن المستهدفة (الجامعات- المساجد – الأندية –الجمعيات).
o استدعاء أعداد من المتبرعين المنتظمين المسجلين بالمشروع للتوجه إلى مراكز نقل الدم للتبرع بها في غير أوقات الحملات وكذلك تتم إقامة حملات ناجحة دوريا تعتمد أساسا على نظام الاستدعاء لاختبار كفاءة نظام التسجيل والاستدعاء.
o تم من خلال أنشطة المشروع جمع ما يزيد على 22 ألف كيس دم آمن من متبرعين متطوعين فقط لصالح بنك الدم الرئيسي بمستشفيات جامعة عين شمس والمركز القومي لنقل الدم .
o قدم المشروع 20% من وحدات الدم التي جمعها المركز القومي لنقل الدم في عامه الأول .






أنواع خاصة من التبرع بالدم:
1- التبرع الموجه لغرض (limited exposureprogram):
بدأ المشروع بفكرة تخصيص مجموعة محددة من المتبرعين للتبرع لأحد المرضى المعتمدين على نقل الدم(أنيميا البحر المتوسط) 2004 ويتم حاليا تنفيذ الفكرة بصورتين: 






أ - في المركز القومي لنقل الدم باستخدام قاعدة بيانات للفصيلة الممتدة (phenotyping ) تعتمد بصورة أساسية على المتبرعين المنتظمين الذين تم تحفيزهم من خلال المشروع مباشرة أو من خلال حملات جمعية رسالة التي تتم بإشراف ومتابعة المشروع .




ب - في وحدة أمراض الدم والأورام للأطفال بمستشفى جامعة عين شمس حيث بدأت الفكرة وتم تكوين 23 مجموعة من المتبرعين المنتظمين الملتزمين تتولى كل مجموعة التبرع دوريا لمريض محدد في المواعيد المناسبة لاحتياج المريض مما يؤدى للحد من : 


o الاعتماد على التبرع الاستبدالي العائلي كمصدر أساسي للدم .
o مخاطر التعرض للعدوى بالأمراض التي تنتقل عن طريق الدم (HBV-HCV ) من خلال توفير الدم الآمن الصادر من متبرعين متطوعين منتظمين .
o التعرض لإعداد هائلة من الأنتيجين والأجسام المضادة الموجودة في دماء المتبرعين العشوائيين مما يؤدى على المدى البعيد لعدم القدرة على إيجاد كيس دم متوافق مع المريض في الوقت المناسب.


2- حالات الطوارئ:
شارك متبرعو المشروع في إنقاذ اكثر من مائة من حالات الطوارئ المرتبطة بالحوادث - مضاعفات ما بعد الولادة - العمليات الجراحية وكانت غالبا من فصائل نادرة .
3-التبرع بالمشتقات:
تحفيز عدد كبير من متبرعى المشتقات الذين يساهمون بشكل فعال في سد احتياجات المركز القومي لنقل الدم .


ثالثا : تسجيل واستدعاء المتبرعين المنتظمين: 


o يتم تسجيل المتبرعين عن طريق الاتصال المباشر وجها لوجه في نموذج خاص ثم يتم التصنيف .
o موقع المشروع يحتوى على قاعدة بيانات إلكترونية صممت لاستيعاب أعداد غير محدودة من المتبرعين الراغبين في الانضمام للمشروع من جميع الدول .ثم تصنيفهم على أساس فصيلة الدم – النوع – محل الإقامة (يتم حاليا الإعداد لحملة دعاية للترويج للموقع والتحفيز على التسجيل فيه).
o يتم استدعاء المتبرعين للتبرع بانتظام أو وقت الاحتياج لهم بعد مرور المناسبة على أخر تبرع(3شهور للرجال و 4شهور للسيدات) بواسطة الاتصال التليفوني - الرسائل القصيرة - البريد الإلكتروني.


رابعا :التدريب: 


o يتم تدريب المتطوعين وأعضاء المشروع على مفهوم الدم الآمن وأنواع المتبرعين وكيفية التعامل معهم ومهارات الاتصال والإقناع كما يتم الإعداد لدورات عن المهارات الإدارية الأساسية
o ينظم المشروع ورش عمل منتظمة بالتعاون مع خدمات نقل الدم القومية والجمعيات الأهلية النشطة في مجال التبرع بالدم.


يتم نشر ثقافة الدم الآمن والاستخدام الأمثل للدم بين الأطباء وطلبة الطب والعاملين ببنوك الدم بالتعاون مع مسئول الاستخدام الأمثل للدم في خدمات نقل الدم القومية.


خامسا :أنشطة اجتماعية: 


o تنظيم رحلات وحفلات للأطفال مرضى أمراض الدم المزمنة إلى الحدائق والملاهي.
o حفل إفطار سنوي للمرضى وأسرهم والمتطوعين خلال شهر رمضان.
o الدعم الاجتماعي والمادي لبعض الأسر من المرضى.


التكريم والتقدير 


o شهادة تقدير من كلية طب عين شمس كأحسن مشروع إنساني لخدمة المرضى 2001
o شهادتي تقدير من المركز القومي لنقل الدم لجهود المشروع في دعم المركز 2002-2003
o تكريم 11 متبرع منتظم من أعضاء المشروع في اليوم العالمي للمتبرعين بالدم بالمكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية 7/7/2004(اكبر عدد من المتبرعين من جهة واحدة يتم تكريمهم والجهة غير الحكومية الوحيدة التي رشحت متبرعين)
o تكريم جمعية الهلال الأحمر المصري للجمعية خلال احتفالها باليوم العالمي للمتبرعين بالدم 14/6/2005


شهادة تقدير لجمعية مصر شريان العطاء لدورها في التوعية الصحية في الأمسية الإعلامية التي أقامها المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية 28/6/2005 بحضور مدير عام المنظمة . 


المشاكل والمعوقات 


o قلة وعى المجتمع بأهمية التبرع التطوعي وانتشار الأفكار السلبية التي تؤدى لغياب الثقة (الاتجار بالدم- انتقال عدوى-ضعف الصحة).
o غياب الالتزام الحكومي القوى والفعال لدعم جهود توفير الدم الآمن لجميع الموطنين.
o نقص التمويل الثابت حيث نعتمد على الجهود التطوعية بشكل كامل.
o عدم وجود كيان إداري مستقل للمشروع حيث يعتمد على إمكانات الجمعية المنظمة والجهات المعاونة.


نظرة للمستقبل 


o تنسيق جهود الجهات غير الحكومية التي بدأت الاهتمام بمشكلة الدم في مصر وصولا إلى نظرة ناضجة متكاملة ترى جذور المشكلة (نقص الوعي بمسئولية المجتمع ككل عن توفير الدم الآمن) وتسعى إلى حلها من خلال توحيد الجهود لنشر الوعي واستعادة الثقة وتدعيمها.
o نهدف لإقامة المشروع المصري للتبرع المنتظم بالدم بتعاون جميع الجهات.
o السعي لزيادة الاعتماد على التبرع التطوعي بديلا عن الاستبدالي العائلي كمصدر رئيسي للدم وصولا إلي القضاء على هذا النوع من التبرع خلال 4سنوات في المستشفيات والمعاهد الجامعية الكبرى التي تقدم خدماتها لأعداد كبيرة جدا من المرضى وهذه المستشفيات غير خاضعة لخدمات نقل الدم القومية ولا تستفيد من المشروع المصري السويسري لتطوير خدمات نقل الدم .
o استكمال وتطوير الموقع الإلكتروني والإعداد لحملة ترويج له ليضم أول وأكبر قاعدة بيانات للمتبرعين المنتظمين في مصر.
o إنشاء الرابطة المصرية للمتبرعين المنتظمين بالدم لتقديم خدمات ومساعدات لهم.


بيانات هامة عن نشاط التبرع الموجه: 


o عدد مجموعات التبرع الموجه (الأطفال المستفيدين) : 23 مجموعة.
o عدد مسئولين المجموعات : 18 مسئول (2من طب,11 من أسنان,4 من فنون جميلة,1 مودرن أكاديمي).
o عدد المتبرعين الموجهين : 160 متبرع (من 5 إلى 8 متبرعين في كل مجموعة).
o متبرعين الطوارئ :50 متبرع.




والآن مع بعض الأقاويل التي تدور حول موضوع التبرع بالدم
حقائق و أوهام ... عن التبرع بالدم 


"عندى أنيميا"
- سنقوم بأخذ قطرة دم واحدة من إصبعك وبعد 15ثانية فقط ستعرف نسبة الهيموجلوبين فى دمك بكل دقة,فواجبنا المحافظة على سلامتك وسلامة من يستقبل الدم.
"أخشى وخز الإبرة"
- -اعلم إن وخزة الإبرة التى تخشاها تنقذ حياة طفل مريض ومستقبل أسرة كاملة..وعلى كل حال فإن الأمر لايعدو مجرد وخزة دبوس..أى إنك لن تشعر بأى ألم..
"لاأثق فى مصير هذا الدم...هل سيباع؟"
- -بالطبع لا...هذا الدم يصرف مجاناَ لمن يحتاجه أو بمقابل رمزى لجزء من تكلفة التحاليل التى تجرى عليه..
"فصيلة دمى شائعة ولن تحتاجونها!"
- -إن كل فصائل الدم مطاوبة بشدة خاصة الشائعة منها لأنها تكون فى نفس الوقت شائعة بين المرضى أنفسهم أى أنه يمكننا القول بأن أكثر الفصائل شيوعا هى أكثرها ندرة فى الوقت ذاته..أليس كذلك؟
"أخشى انتقال العدوى"
- -التبرع بالدم لاينقل أى نوع من الأمراض ... جميع الأدوات المستخدمة فى التبرع معقمة ومأمونة المصدر ويتم استخراجها من أغلفتها أمامك . 
"سنى غير مناسبة"
- -يمكنك التبرع بالدم من 18سنة وحتى تكمل ال 65 .
"فصيلة دمى نادرة..سأتبرع فى الطوارىء"
- -هناك من المرضى من يحتاج لهذه الفصيلة النادرة مدى الحياة وكل مريض يحتاج لنقل الدم هو حالة طوارىء في حد ذاته..
"جسمى هزيل"
- إذا كان وزنك 50 كجم فأكثر فلا خوف عليك من التبرع...
"أخشى الضعف"
- بلا أى مبالغة فإنك قبل مغادرتك مكان التبرع سيكون جسمك قد بدأ فى عملية تعويض حجم الدم المفقود.. فقط لاتقم بمجهود عنيف بعد التبرع مباشرة وفى خلال ساعات ستكون قد استعدت كامل نشاطك بإذن الله..
"أمارس الرياضة"
- تبرعك بالدم لن يعوقك عن ممارسة رياضتك فتعويض الجسم لما فقده من حجم الدم والسوائل يكون سريعا جدا , كما أن التبرع مفيد لتنشيط نخاع العظام والتخلص من الحديد المترسب وتنشيط الدورة الدموية ...
"لم يطلب منى أحد ذلك من قبل!"
- لتكن هذه مرتك الأولى...والأمر لايحتاج إلى دعوة, خذ قرارك وفكر بإيجابية ولا تتردد وعلى كل حال اعتبر نفسك مدعو لتشاركنا هذا الثواب العظيم ...
"تبرعت من قبل كثيرا"
- يمكنك التبرع عدد غير محدود من المرات .. وهناك من تبرعوا على مدى حياتهم من40 إلى70مرة وبدون أية مضاعفات .. فلا تخف!
"مشغول جدا وقت الحملة"
- فى المتوسط لا يستغرق التبرع أكثر من8 دقائق..وعلى كل حال فإن التبرع ليس مرتبطا بميعاد الحملة...سجل بياناتك معنا وسنقوم بأخذك للتبرع فى بنك الدم مباشرة فى الوقت الذى تحدده أنت..
"أصبت من قبل بأمراض"
- ليس كل الأمراض التى أصبت بها فى الماضى تمنع التبرع..كما أن بعضها يؤجل التبرع فقط إلى وقت لاحق...فقط إذهب لمكان الحملة وتحدث مع الطبيب هناك وسيخبرك إذا كان هناك مانع من تبرعك..نحن فى انتظارك .. 
avatar
leonero2016
عضو مبدع
عضو مبدع

المتصفح : Opera
الإقامة : Republic of Tunisia
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 504
نقاط : 1446
تقييم : 26
تاريخ التسجيل : 05/12/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
-----

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

  • © phpBB | منتدى مجاني | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | احدث مدونتك مجانيا